الأخبار و الأحداث

مساء الأربعاء مكتبة الملك عبدالعزيز العامة تطلق بوابة مكتبات موريتانيا

19/07/1437 - 4/26/2016  مشاهدة:997  



يشهد مساء يوم الأربعاء 20 رجب 1437هـ الموافق 27 أبريل 2016م وبتشريف من معالي المشرف العام على مكتبة الملك عبدالعزيز العامة الأستاذ فيصل بن معمر و معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي في الجمهورية الإسلامية الموريتانية الدكتور سيدي سالم حفل تدشين البوابة المعرفية للجمهورية الإسلامية الموريتانية من قبل مركز الفهرس العربي الموحد بصفته أحد مشاريع مكتبة الملك عبدالعزيز العامة وبالتعاون مع جامعة نواكشوط والمكتبة الوطنية. وتعد هذه البوابة العاشرة ضمن سلسلة  بوابات مكتبات الدول التي أنشأها مركز الفهرس العربي الموحد لدعم البنى التحتية العربية في مجال المكتبات والمعلومات، وحصر الإنتاج الفكري العربي والذي تجاوز مليونين ومئتي ألف تسجيلة فريدة. كما شملت الخدمات التي يقدمها مركز الفهرس العربي الموحد تأهيل الكوادر البشرية العاملة في المكتبات العربية حيث درب أكثر من  أربعة آلاف 4000 متدرب ومتدربة في ست عشرة 16 دولة عربية. 
وقال سعادة نائب المشرف العام على المكتبة الدكتور عبدالكريم الزيد: إنها مناسبه مهمة بحضور أشقائنا في الجمهورية الموريتانية في بلدهم المملكة العربية السعودية لتدشين بوابة مكتباتهم والتي ستكون رافداً مهماً للحركة الثقافية والأكاديمية والبحث العلمي في  موريتانيا لما تزخر به من تراث مخطوط عريق وإنتاج علمي وثقافي رصين. كما إننا مستمرون بخدمة كافة المكتبات العربية والإسلامية عبر مركز الفهرس العربي الموحد والذي بلغ  أعضاؤه  خمس مئة ٍ وثمانيَ وعشرين 528 جهة يتبعها أربعة آلاف وأربع مئة وخمسٌ وعشرون 4425 مكتبة في خمسٍ وعشرين 25 دولة .
وعلى جانب آخر، قال سعادة مدير مركز الفهرس العربي الموحد الدكتور صالح المسند: إن هذه البوابة وما سبقها من بوابات للدول وما سيليها بإذن الله ستحقق أهدافها في خدمة الثقافة العربية والإسلامية لبناء أسس التكامل للوحدة المعرفية من خلال التواصل الفكري بين المشرق والمغرب،  وتعزيز الهوية العربية لدى أجيالنا الشابة المتطلعة لغدٍ أفضل من خلال مكتبات متطورة مدارةٍ بأرقى المعايير وأحدث ما توصل إليه العلم من تقنيات وتوفير وسائل تمكنهم من الوصول للمعلومة الموثوقة من مصدرها.